انجازات وحدة تنمية المشروعات الصغيرة خلال عام 2014

تستمر وحدة تنمية المشروعات الصغيرة بالهيئة القبطية الانجيلية في تحقيق اهدافها وخططها الموضوعة خلال عام 2014بهدف تحسين مستوى المعيشة للمواطنينصورة 1 الفقراء والمهمشين وذلك عن طريق توزيع قروض على اصحاب المشروعات الصغيرة والمبتدئين لمشروعات صغيرة من خلال الافرع المنتشرة لوحدة تنمية المشروعات الصغيرة في محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية وبنى سويف والمنيا واسيوط.

وتقديرا من الوحدة لأهمية تطوير وتنمية مهارات موظفي الوحدة بهدف مواكبة التغيير والتطوير في مجال الاقراض بمصرفقد تم تدريب عدد 140 موظف على عدة مجالات مختلفة. كذلك تم اعداد 5 مدربين من موظفي الوحدة لتدريب العملاء في التثقيف المالي.

كما تم تدريب 1195 عميل وعميلة على كيفية تطوير مشروعاتهمصورة 2.

وكان مخطط تحقيق نمو للمحفظة لعدد 4956 عميل وقد تم تنفيذ 7021بنسبة %142. كما كان المخطط من التنفيذ 87624 قرض وقد تم تنفيذ 86936 قرض بنسبة %99.2. وقد بلغت نسبة السداد %99.9 ونسبة المخاطر%0.1

بالإضافة الى مشاركة الوحدة في مؤتمر شبكة التمويل الاصغر للبلدان العربية (سنابل)

شارك

فعاليات منتدى حوار الثقافات

الهيئة الإنجيلية تختتم فعاليات مؤتمر “الجمهورية الجديدة.. رؤية ثقافية”

الهيئة الإنجيلية تختتم فعاليات مؤتمر “الجمهورية الجديدة.. رؤية ثقافية”المشاركون في المؤتمر يؤكدون على أهمية دور الفن والإعلام والتعليم والمجتمع المدني في بناء الجمهورية الجديدةاختتمت الهيئة القبطية

فعاليات منتدى حوار الثقافات

منتدى حوار الثقافات بالهيئة الإنجيلية ينظم مؤتمر “الجمهورية الجديدة.. رؤية ثقافية”

منتدى_حوار_الثقافات بالهيئة الإنجيلية ينظم مؤتمر “الجمهورية الجديدة.. رؤية ثقافية”الدكتور القس أندريه زكي: الجمهورية الجديدة حالة مستمرة من الإنجاز والعمل وتتحقق بعمل الجميع لأجل الجميعالشيخ أسامة الأزهري:

فعاليات منتدى حوار الثقافات

التعاون الديني والمدني نحو بناء سلام عادل نتائج الجولة العاشرة لمنتدى حوار الإنجيلية

منتدى حوار الإنجيلية يختتم الجولة العاشرة للحوار العربي الأوروبي حول أهمية دور الأديان والمجتمع المدني في بناء السلام العادلاختتم  منتدى_حوار_الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية الجولة العاشرة من

فعاليات منتدى حوار الثقافات

“تحويل الحوار في المجتمع: دور المنتدى في تغيير الصورة النمطية وتعزيز المبادرات المجتمعية في مصر”

“المنتدى غيَّر الصورة النمطية من إن الحوار يكون مقتصر على النخبة إلى الحوار مع القيادات الوسيطة التي تحتك مع احتياجات المجتمع بالإضافة إلى المبادرات المجتمعية اللي