رئيس الإنجيلية ومفتي الديار المصرية يشهدان إطلاق مبادرة “وعي” للتضامن بحضور نيفين القباج

شارك الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، ورئيس الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، في إطلاق مبادرة “وعي من أجل التنمية وحياة كريمة”، بحضور الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، وفضيلة الدكتور شوقي علَّام، مفتي الجمهورية، الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف، ونيافة الأنبا يوليوس، أسقف الخدمات الاجتماعية بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية، والدكتورة هالة رمضان، مدير المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، والدكتور محمد أبو زيد الأمير، نائب رئيس جامعة الأزهر، نيابة عن الأستاذ الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، والدكتور هشام عبد العزيز رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف.
 
وقال رئيس الطائفة الإنجيلية في بداية كلمته: “أتقدَّمُ لحضراتِكُم جميعًا بتحيَّةِ المحبَّةِ والسَّلامِ، وأهنِّئُكم جميعًا بحلولِ شهرِ رمضانْ، أعادَهُ اللهُ علينَا جميعًا وعلى وطنِنَا الحبيبِ بكلِّ الخير، كما أعربُ عنْ خالصِ تقديري للدَّورِ المهمِّ والحيويِّ الذي تقومُ بهِ وزارةُ التضامنِ بقيادة الدكتورة نيفين القباج في دعمِ مسيرةِ التنميةِ في بلادِنا الغالية مِصرْ”.
 
وأضاف: “مبادرة وعي تهدفُ لبناءِ مجتمعاتٍ أكثرَ متانةً ومرونة وتسعى لتعزيزِ السلوكياتِ الإيجابيةِ لدى الأسرةِ المصريةِ، كما تسعى الكنيسةُ الإنجيليةُ دائمًا لتوعيةِ الأسرِ بتحدياتِ الحياةِ المعاصرة، ولا ننسى دور الدولةُ المصرية التي ساهمتْ في إحداثِ تغييرٍ كبيرٍ في العديدِ منَ المجتمعاتِ المستَهدَفةِوأهمُّها مبادرةُ “حياة كريمة”.
 
وتابع زكي: “طوال تاريخها حملتِ الكنيسةُ بمصرَ على عاتقِها مسؤوليةَ خدمةِ الإنسانِ، بغضِّ النظرِ عنِ انتمائِه الدينيِّ أو العرقيِّ و هذا من إيمانِها بأنها جزءٌ لا يتجزَّأُ من المجتمعِ، كما وضعتْ الكنيسة الإنجيلية في أولويَّاتِها تقديمَ تعليمٍ ذي مستوًى مهنيٍّ وتربويٍّ متقدمٍ في مدارسِها”.
وفي نهاية كلمته قال الدكتور القس أندريه زكي: “أتمنَّى التوفيقَ لهذه المبادرةِ والنجاحَ لأهدافِها وأثقُ في هذا، ونصلِّي دائمًا لأجلِ بلادِنا ولأجلِ كافةِ الجهودِ التنمويةِ التي نراها ونشاركُ في العملِ بها، و ليحفظَ الله مصر ويكلِّلَ كلَّ خطواتِها بالنجاحِ والخير”.
 
ومن جانبها قالت وزيرة التضامن: “نستهدف من مبادرة وعي من أجل التنمية وحياة كريمة إلى توحيد الرسائل الأساسية للمساهمة في بناء وعي المجتمع المصري، وذلك من خلال بناء كوادر دينية ومجتمعية وإعلامية، لتحقيق خطاب “علمي وثقافي وديني” موحد ومتكامل، لنشر المعرفة وتنمية الوعي والاتجاهات الاجتماعية في الريف المصري”.
 
وأوضحت الوزيرة “أننا أمام قطبين رئيسين هما أزمة القيم والوعي، ويتم التحرك بأهل الدين والفكر، وتوحيد الرسائل الأساسية بين الديني والاجتماعى وتوحيد الفكر”.

شارك

فعاليات منتدى حوار الثقافات

برنامج دعم التماسك والسلام في المجتمع المصري

التسامح والعيش المُشترك وقبول الآخر وممارسة مواطنة حقيقية في المجتمع؛ من أهداف برنامج “دعم التماسك والسلام في المجتمع المصري” اللي بينفذه #منتدى_حوار_الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية بالتعاون

أخبار التنمية المحلية

إطلاق مبادرة “ازرع” للتحالف الوطني والهيئة الإنجيلية ووزارة الزراعة لزراعة ١٥٠ ألف فدان قمح

انطلقت، اليوم الخميس، فعاليات مبادرة “ازرع” للتحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي، بالشراكة مع الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، ووزارة الزراعة المصرية، وذلك من خلال زراعة مساحة