رئيس الإنجيلية يختتم جولة الحوار العربي ببيروت

رئيس الإنجيلية يختتم جولة الحوار العربي ببيروت بمشاركة عدد من قادة فكر الوطن العربي

منتدى حوار الإنجيلية يختتم فعاليات مؤتمر “مجتمع المخاطر والتضامن الإنساني العربي”

وزير التعليم اللبناني يشارك مع الإنجيلية في جولة الحوار العربي لمناقشة تحديات التعليم في المجتمع العربي

رئيس الإنجيلية:

– مواجهة المخاطر والتحديات من خلال نشر ثقافة التنوع والتعددية هو عمل تشارك فيه المؤسسة الدينية ومؤسسات التنشئة ومنظمات المجتمع المدني

– التعليم هو أحد العوامل الرئيسية في مواجهة المخاطر ونهضة المجتمعات

– النظم التعليمية في عالمنا المتغير يجب أن تتسم بالمرونة في بنيتها ومساراتها ومناهجها

الأستاذ الدكتور عباس الحلبي وزير التربية والتعليم العالي في لبنان:

– الهيئة الإنجيلية تقوم بدور وطني كبير في تحسين حياة المحتاجين وتقديم خدمات تعليمية وصحية بجانب رفع الوعي الثقافي وتشجيع الحوار بدون تمييز

– “التعليم المنتج” هو القادر على مواجهة التحديات في مجتمعاتنا العربية، ويعتمد في أساسياته على ضمان الاستمرارية والجودة

الكاتب الصحفي حمدي رزق:

– المؤسسات التربوية مسؤولة عن إعداد وتهيئة جيل له القدرة على استيعاب تحديات العصر وتطوراته وكيفية التعامل معها وقيادة التغيير نحو التقدم والنماء

الدكتور القس رياض جرجور رئيس منتدى التنمية والثقافة والحوار بلبنان:

– نسعى من خلال نشاط الحوار العربي إلى الوصول للعوامل المؤثرة في الخطاب التربوي التعليمي في المجتمع العربي، وقضية التعليم وبناء العقل العربي هو أحد أولوياتنا

اختتم الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، فعاليات جولة الحوار العربي لمنتدى حوار الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية، تحت عنوان “مجتمع المخاطر والتضامن الإنساني العربي”، بالعاصمة اللبنانية بيروت، بمشاركة عدد من المفكرين المصريين، الأستاذ حلمي النمنم، وزير الثقافة الأسبق، والدكتور عماد جاد، مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، والإعلامي الأستاذ حمدي رزق، والأستاذة الدكتورة حنان يوسف، رئيس المنظمة العربية للتعاون الدولي، والأستاذ عصام شيحة رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، والدكتور أيمن عبد الوهاب، رئيس تحرير مجلة أحوال مصرية، والأستاذ عماد خليل عضو مجلس النواب المصري، الأستاذ محمود القط، عضو مجلس الشيوخ المصري،

والأستاذة سميرة لوقا، مدير أول قطاع الحوار بالهيئة الإنجيلية، وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، والأستاذة هبة يسري، مدير البرامج بمنتدى حوار الثقافات بالهيئة الإنجيلية، وعدد من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني من أعضاء شبكة الحوار في المنطقة العربية من دول “لبنان– الأردن– فلسطين– المغرب– العراق”.

وفي نفس السياق شارك الأستاذ الدكتور عباس الحلبي، وزير التربية والتعليم العالي بلبنان، في ندوة تحت عنوان “قراءة حول واقع وتحديات التعليم في المجتمع العربي”، وتم مناقشة عدد من العوامل المؤثرة في الخطاب التربوي التعليمي في المجتمع العربي (الدين– الاقتصاد- الثقافة).

في بداية اللقاء، رحب رئيس الطائفة الإنجيلية بجميع المشاركين في فعاليات المؤتمر من مصر والدول العربية، وقال: “إنَّ مواجهة المخاطر والتحديات من خلال نشر ثقافة التنوع والتعددية، هو عمل تتشارك فيه أطراف متعددة؛ فالدولة من خلالِ التشريعات والإجراءات وسيادة القانون، والمؤسسة الدينية من خلال الحرص على خطابِ ديني متسامح يراعي الصالح العام، ومؤسسات التنشئة والتي عليها دور أيضًا لدعم ثقافة التعددية والتنوع، ومنظمات المجتمع المدني بما لها من أدوات وإمكانات تستطيع أن تعمل بها في تعزيز مفهوم التنمية المستدامة”.

وأضاف “زكي”: “التعليم هو أحد العوامل الرئيسية في مواجهة المخاطر ونهضة المجتمعات، والنظم التعليمية في عالمنا المتغير يجب أن تتسم بالمرونة في بنيتها ومساراتها ومناهجها”.

وقال الأستاذ الدكتور عباس الحلبي، وزير التربية والتعليم العالي في لبنان خلال الندوة: “الهيئة القبطية الإنجيلية تقوم بدور وطني كبير في تحسين حياة الفقراء من خلال تقديم خدمات التعليم والصحة ورفع الوعي الثقافي وتشجيع الحوار بدون تمييز بسبب الجنس أو الدين”.

وأضاف وزير التعليم اللبناني: “أن التعليم المنتج هو القادر على مواجهة التحديات في مجتمعاتنا العربية، ويعتمد في أساسياته على ضمان الاستمرارية وجودة المنتج، وتطوير المناهج مسألة أساسية.. والتوعية تقوم على قاعدة البحث العلمي والمعارف الجديدة”.

وخلال مشاركته في ندوة واقع وتحديات التعليم، قال الكاتب الصحفي حمدي رزق: “المؤسسات التربوية مسؤولة عن إعداد وتهيئة جيل له القدرة على استيعاب تحديات العصر وتطوراته وكيفية التعامل معها وقيادة التغيير نحو التقدم والنماء”.

كما أكد الدكتور القس رياض جرجور، رئيس منتدى التنمية والثقافة والحوار بلبنان خلال ندوة تحديات التعليم، “أننا نسعى من خلال نشاط الحوار العربي إلى الوصول للعوامل المؤثرة في الخطاب التربوي التعليمي في المجتمع العربي، وقضية التعليم وبناء العقل العربي هو أحد أولوياتنا”.

 

شارك

أخبارنا

“الهيئة الإنجيلية تستقبل السفيرة الأمريكية لعرض إنجازات مشروع تمكين الفتيات في قرى محافظة المنيا”

الهيئة الإنجيلية تستقبل السفيرة الأمريكية لعرض إنجازات مشروع تمكين الفتيات في قرى محافظة المنيااستقبلت الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية بمحافظة المنيا سعادة السفيرة هيرو مصطفى سفير

أخبارنا

الشركاء معًا”: إفطار الهيئة الإنجيلية بحي الأسمرات بالمقطم لـ٢٠٠٠ مواطن تحت مظلة التحالف الوطني

“الشركاء معًا” إفطار الهيئة الإنجيلية اليوم لـ2000 مصري تحت مظلة التحالف الوطني بحي الأسمرات نظمت الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، تحت مظلة التحالف الوطني للعمل الأهلي