يوم ترفيهي – فني للأشخاص ذوي الإعاقة وأسرهم بالمنيا

تضمن اليوم الخروج بالأطفال ذوي الإعاقة وأسرهم وتنفيذ أنشطة التوعية للأطفال ضد التحرش باستخدام الألعاب والتلوين ورفع لافتات تحمل عبارات مثل (جسمي ده بتاعي أنا لوحدي، مش هاسمح لحد يلمس جسمي).
 
النشاط من تنفيذ وحدة التنمية المحلية بالهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية بالتعاون مع الجمعية الشريكة “فرسان للأشخاص ذوي الإعاقة” بملوي وبمساعدة المتخصصين والقيادات المحلية المتطوعة، وذلك ضمن تنفيذ مشروع “تعزيز الحقوق الصحية للأشخاص ذوي الإعاقة”.

شارك

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

مزيد من الأخبار

العربية